السلطات المغربية تغلق جامعة ابن طفيل بالقنيطرة لمنع ملتقى طلابي حول القدس والتطبيع – جريدة مشوار ميديا
الأخبار

السلطات المغربية تغلق جامعة ابن طفيل بالقنيطرة لمنع ملتقى طلابي حول القدس والتطبيع

أوقفت السلطات المغربية ثلاثة نشطاء من طلبة جامعة ابن طفيل بالقنيطرة، على خلفية منع فعاليات ملتقى القدس الخامس الذي كان منتظرا أن تنطلق أنشطته اليوم الثلاثاء.
وقال حسن بن ناجح عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية لـ”جماعة العدل والإحسان” الاسلامية، أن عناصر الأمن اعتدت على الموقوفين بالضرب المبرح داخل سيارات الأمن منذ اعتقالهم، مضيفا أن الاعتداء طال عدد من النشطاء منهم رئيس المجلس الوطني الطالب الباحث محمد قنجاع وهناك إصابات بليغة، على حد قوله.
وأوقفت السلطات كلا من الكاتب الوطني الطالب صابر إمدنين والطالب زكريا عياش والطالب نوفل الوردي أمام كلية الآداب بالقنيطرة.
وعرفت كلية الآداب بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة منذ الصباح الباكر حراسة أمنية مشددة على كل المداخل والمحيط الغابوي والممرات، واستجوابات للمارة، بحسب المتحدث.
وأوضح بن ناجح أن مظاهر الإصرار على منع فعاليات ملتقى القدس الخامس الذي كان منتظرا أن تنطلق أنشطته اليوم.
وأعلن الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، والهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، عن تنظيم النسخة الخامسة من ملتقى القدس، وذلك أيام 12 و13 و14 نيسان/ أبريل الجاري، بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة، بحضور مجموعة من الشخصيات السياسية والمجتمعية والفنية.
وأعلنت جامعة ابن طفيل، بمدينة القنيطرة، توقيف الدراسة وإغلاق جميع مرافق الجامعة أيام 12-13-14 نيسان/ أبريل وهي الأيام التي تتزامن مع فترة النشاط طلابي الذي كانت الهيئتان الطلابيتان تعتزمان تنظيمه خلالها.
ووجهت انتقادات لقرار الجامعة، الذي اعتبره كثيرون سابقة في تاريخ الجامعات المغربية.
وقالت رئاسة الجامعة، أمس الاثنين، في بيان لها، أنها توصلت بـ”إشعار من فصيل طلابي يخبر بتنظيم تظاهرة أيام 12-13-14 أبريل 2022، برحاب الجامعة”، مضيفا “بعد اطلاعها على ملصق التظاهرة، اتضــح لها أن النشاط ذا بعد وطني، وينظم بشراكة مع هيئة غير طلابية لا تمت للجامعة بصلة”.
وأرجعت رئاسة الجامعة سبب “المنع” إلى “الحالة الوبائية بالبلاد، وحالة الطوارئ الصحية، ومــن أجل تفادي ما يمكن أن يخلفه هذا اللقاء من توترات داخل الجامعة، وحرصا منها على سلامة طلبتها وأطرها ومنشآتها”.
وتحمل نسخة ملتقى القدس الذي كان مزمعا تنظيمه، شعار “من أجل الوطن.. من أجل فلسطين.. كلنا ضد التطبيع”، في “سياق يتسم بالفرز الواضح بين قوى الخذلان، المتماهية مع محاولات تزييف التاريخ والجغرافيا، وعبرهما محاولات مسخ وعي الأجيال بكل الوسائل، وبين القوى الداعمة الذي تمثله الشعوب وهيئاتها الحرة على امتداد بلدان المعمور”.
وقال بيان المنظمين، أن “الطلاب المغاربة من خلال منظمتهم الطلابية، ومعهم الشعب المغربي من خلال الهيئة المغربية للنصرة وكل الهيئات المجتمعية الصادقة؛ مستمرون في إشعال قناديل التوعية بالقضية وحقيقتها، وبمخاطر تطبيع العلاقات مع العدو الغاصب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

We use cookies to give you the best online experience. By agreeing you accept the use of cookies in accordance with our cookie policy.

Privacy Settings saved!
Privacy Settings

When you visit any web site, it may store or retrieve information on your browser, mostly in the form of cookies. Control your personal Cookie Services here.

These cookies are necessary for the website to function and cannot be switched off in our systems.

In order to use this website we use the following technically required cookies
  • wordpress_test_cookie
  • wordpress_logged_in_
  • wordpress_sec

We track anonymized user information to improve our website and build better user experience.

Decline all Services
Accept all Services