الأخبار

وزير خارجية الاحتلال الاسرائيلي لبيد في المنامة لتعزيز التطبيع فيما تواصل قوات الاحتلال سفك دماء الفلسطينيين

وصل وزير خارجية إسرائيل يائير لبيد إلى البحرين اليوم الخميس، في أول زيارة رسمية علنية لوزير إسرائيلي منذ إعلان اتفاق تطبيع العلاقات بين تل أبيب والمنامة قبل عام، وذلك على وقع مظاهرات بحرينية مناهضة للتطبيع.

ومن المقرر أن يفتتح لبيد مقر سفارة إسرائيل في العاصمة البحرينية، كما سيجري مباحثات لتوطيد العلاقات مع البحرين.

وتتزامن زيارة وزير خارجية إسرائيل إلى المنامة مع تشغيل شركة “طيران الخليج” البحرينية خطا ملاحيا إلى تل أبيب, وتواصل قوات الاحتلال ارتكاب جرائمها بحق الفلسطينيين حيث قتلت اليوم 3 منهم في امكان مختلفة في الضفة والقدس .

وانطلقت اليوم الخميس أول رحلة جوية تجارية مباشرة بين البحرين وإسرائيل، وأقلعت الطائرة التابعة لـ”طيران الخليج” من مطار المنامة بعد ساعة من وصول وزير الخارجية الإسرائيلي لبيد.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إنه سيتم خلال الزيارة توقيع 5 مذكرات تفاهم، بما في ذلك اتفاقيات تعاون بين المستشفيات وشركات المياه والكهرباء.

وقال المتحدث إن “المجالات الرئيسية التي تتطلع فيها البحرين إلى التعاون تتعلق بالاقتصاد والتكنولوجيا. وبعض مذكرات التفاهم التي سيتم توقيعها ستتمحور حول ذلك”، من دون الخوض في التفاصيل.

وأضاف أنه تم توقيع 12 مذكرة تفاهم حتى الآن بين الجانبين، من بينها اتفاقيات في مجالات النقل والزراعة والاتصالات والتمويل.

ووقعت كل من الإمارات والبحرين منتصف سبتمبر/أيلول العام الماضي 2020 اتفاقات لتطبيع العلاقات مع إسرائيل في حفل رسمي استضافته حديقة البيت الأبيض.

وتوسعت بعدها دائرة اتفاقات التطبيع لتشمل المغرب والسودان. وأدان الفلسطينيون هذه الاتفاقات التي وجدوا فيها خرقا للإجماع العربي الذي جعل من حل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني شرطا لأي اتفاق سلام مع الدولة العبرية.

وتوسعت العلاقات بين إسرائيل وشركائها الجدد من الخليجيين منذ توقيع الاتفاقات لتشمل تبادل الرحلات الجوية المباشرة وصفقات اقتصادية وغيرها.

مظاهرات ضد التطبيع

وتوجد معارضة شديدة للتطبيع في البحرين. وقد قام متظاهرون بإحراق إطارات خارج العاصمة المنامة بوقت مبكر اليوم الخميس، في حين غرد مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي معبرين عن هذه المعارضة تحت وسم “#البحرين_ترفض_الصهاينة”.

ونشرت جمعية الوفاق الإسلامية مجموعة من الصور التي تظهر خروج مظاهرات غاضبة ورافضة لزيارة وزير الخارجية الإسرائيلي إلى البحرين.

وقال حساب جمعية الوفاق -في تغريدة على تويتر- “انطلاق تظاهرات شعبية غاضبة ومنددة بالتطبيع تزامنا مع وصول وزير خارجية الكيان الصهيوني للمنامة”.

ورفع المتظاهرون شعارات رافضة للتطبيع، واصفين خطوات النظام البحريني بالخيانة بسبب تخليه عن القضية الفلسطينية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى