فكاهة

نكت ابريل 1

اربع زوجات لرجل مشتكيات على بعض في المحكمة. .
قال القاضي : أكبر وحدة فيكم تتكلم .
وساد الصمت !!
وعم السلام.
وانتشر الأمان في ربوع الوطن
وإلى هذه اللحظة ملف القضية مغلق
___

وقع رجل في جزيرة كلها نساء .. فقررن إعدامه ..
و قبل الإعدام سألوه عن طلبه الأخير ..
فقال أريد أن تعدمني أقبح إمرأة في الجزيرة .. !!!!
طبعا لحد الآن عايش و فتح محل وأحواله عال العال ..
القصتين من كتاب « كن حكيم مع الحريم

 

أراد صالح أن يسافر بدون زوجته
فأرسلت له زوجته :
ﺳﺄﻗﺘﻠﻚ إن سافرت !!!
فرد عليها برسالة:
«الميت ﻻ‌ ﻳﻤﻮﺕ اﻻ‌ ﻣﺮﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ ،،
ﻓﻜﻴﻒ تقتلين من ﻣﺎﺕ فيك عشقا» !
لها أسبوعين تفتح الرسالة
وتقرأها وتبتسم خجلاً !
و صالح يتجول بين الدول فرحا


‏شايب سألوه: ما شاء الله عليك يا عم
عمرك ٨٠ سنة ، لكنك ما زلت تنادي زوجتك: ياعمري ، ياحياتي ، ياحبي !!!!
علمنا ماهو السر ؟
قال: ناسي إسمها وخايف أسألها.

( المرأة والحكيم ) !!
في جلسة جمعت أحد الحكماء بجمع من الرجال والنساء , سأل أحد الرجال الحكيم : متى يكون الزواج بامرأة ثانية مطلبا للرجال ؟.
أجاب الحكيم : إن هي وصلت أواخر الأربعين أو بلغت الخمسين , وبدأت تدهن جسمها بالفيكس والفازلين , وكثر منها الشكوى والأنين , وغدا وعاؤها لا يحمل الجنين , وكثر الاحفاد من البنات والبنين , وظهرت عليها علامات السنين , وتغير الجسد الجميل النحيل , وتوارى الإغراء باللحم السمين !!
فوقفت إحدى النساء وردت على الحكيم : المرأة إذا بلغت الخمسين , يكون الرجل قد تقاعد بعد الستين , فخارت قواه وباتت الخشونة في عظامه , وارتخت أعضاؤه ، وعضلاته بدأت تلين , وارتفع الكوليسترول والضغط والسكري , وصار يشرب الشاي والقهوة بالسكرين , وأصبح وأمسى يتناول حبات الأسبرين , كأنه شاحنة في طلوع وخلص منها البنزين , وما بقي فيه غير لسان يجب قطعه بالسكين !!
فقال الحكيم : حسبي الله ونعم الوكيل على الحريم , ما ينفع فيهن حكمة , ولا نصيحة ولا دين !!

 

عجوز راحت تخطب لابنها
لما قعدت مع البنت سألتها : بتصلي يا بنتي ؟!!
البنت قالت : إي بصلي
العجوز : و بتدعي لما تصلي ؟!
البنت : أي بدعي ..!!
قالتها العجوز : لما تدعي بترفعي راسك و لا تنزليه ؟!
البنت : برفع راسي و ايديي كمان ..
فقالتلا العجوز : خيوط العنكبوت و الغبرة اللي بالسقف
ما شفتيهم ؟!!!

محشش ضاع بعمان وصل شارع مكه سأل وين انا قالوله بشارع مكه . من لخمته ضربته سياره غاب عن الوعي نقلوه للمدينه الطبيه صحي قال وين انا قالوله بالمدينه قال اووه هالعمرة لا عالبال ولا عالخاطر

وحدة بتقول لزوجا وهم قاعدين جلسة رومنسية
بتصدق قبل ما أعرفك كنت حس انو حظي نحس . سألها وهلق يا عمري ؟ قالتلو تأكدت

وصلت كمية الرز عبر البطاقة الذكية الى ام حمدي ركضت ام حمدي لتأخذ حصتها. سألت الموظف: دخيلك يا ابني قصير ولا طويل؟؟ اجابها الموظف: يا امي هذا تبع الحكومة بدك تاكليه وانت ساكتة قصير او طويل

 

حكمة: «أغرب رجل على وجه الأرض
الأمريكي (جوناثان لي ريتشز ) أكثر شخص في العالم كله رفع قضايا ضد أشخاص ولأسباب قد تكون بنظر البعض مضحكة أو تافهه ،،،
رفع قضية على أمه لأنها لم تحسن تربيته وحصل على تعويض منها قدره 20 ألف دولار،
ثم رفع قضية على جميع أصدقائه بسبب مزاحهم الثقيل و شتمهم له و التأخير في مواعيدهم،
رفع قضية على أغلب جيرانه و مدرسيه و أقربائه و خطيبته و حتى على بعض رؤساء الدول اللاتينية والمشاهير وعلى القضاة و رجال الشرطة.
وقد بلغ عدد القضايا التي رفعها أكثر من 2600 قضية حتى دخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية فرفع قضية على مسؤولين الموسوعة بتهمة التشهير و نشر بياناته الشخصية بدون إذنه.
كما رفع قضيه بشركة روك ستار المنتجة للعبة GTA لأنها حسب قوله سببت له صدمة في سن المراهقة.
وقد استطاع جوناثان ان يجمع ما قيمته 850 ألف دولار كتعويضات عن هذه القضايا و خلال لقاء صحفي معه تساءل بدهشة و حزن : لماذا أعيش وحيدا ولا أحد يحبني ؟!
الصحفي ظل يضحك على جملته فقام جونثان برفع قضية على الصحفي والقناة قضية استهزاء بمشاعره وربح 50 ألف دولار كتعويض «

حكاية:

كاية اليوم
« معجزة بدولار واحد «
كانت عائلة فقيرة مؤلفة من أم وأب، وولد وبنت صغيرين، فجأة مرض الصبي مرضاً شديداً، وبعد الفحوص المخبرية، والتحاليل الطبية تبين أنه يعاني من (ورماً في رأسه).
تحدث الوالد مع الطبيب المعالج ثم عاد إلى البيت ليخبر أم الصبي أن أبنها بحالة حرجة، ولا بد من أجراء عملية جراحية باهظة التكاليف … وأن الصغير لن ينجو دون «معجزة».
في هذه الأثناء كانت البنت الصغيرة تسترق السمع إلى حديث والديها، فأسرعت إلى غرفتها، وفتحت حصالتها لتجد فيها دولاراً واحداً فأخذت الدولار وتوجهت إلى أقرب صيدلية، ووقفت تنتظر أن يفرغ الصيدلي من الحديث مع رجل، ولما طال الحديث بينهما، وضعت الطفلة الدولار على الطاولة بغضب، وقالت للصيدلي: أعطني معجزة!
• قال لها الصيدلي: إلا ترين أني مشغول بالحديث مع أخي الذي لم أره منذ سنين.
• وثم رد عليها قائلاً: ومن قال لكي أني أبيع المعجزات؟
• عندها قال لها شقيق الصيدلي بأهتمام: حدثيني عن المعجزة التي تريدينها.
• فقالت له ببرءاة: لا أعرف، قال أبي لأمي إن أخي يحتاج إلى معجزة كي لا يموت، فهل يكفي هذا الدولار؟
• قال لها بأبتسامة بصوت دافىء: دولار واحد هو ثمن المعجزة بالضبط، ولكن عليا أن أرى أخاك أولاً.
• كان هذا الرجل هو «كارلتن آرميسترونغ» جراح الأعصاب الشهير، فذهب مع البنت إلى بيتها وقابل أبويها وراجع الفحوص المخبرية والتحاليل.
• ثم قال لهم: أنا سأجري له العملية في مشفاي.
وبالفعل قام الطبيب بأجراء عملية ناجحة للصبي ولم يتقاض أكثر من الدولار الذي أعطته أياه البنت الصغيرة، ثم علق الدولار في إطار على أحد جدران عيادته وكتب تحته:
«أن هذا الدولار أثمن مقتنياتي وهو ثمن المعجزة»…
————————–


ابلغه الاطباء انه سيموت بعد 6 اشهر فمات بعد 26 سنة من الضحك
اليوناني «موراتس»..كان عمره 63 سنة عندما شَخَّصَ الاطباء في امريكا مرضه أنه مصاب بسرطان الرئة وكان ذلك عام 1976.. وان الوقت قد تأخر لعلاجه وامامه 6 شهور فقط قبل أن يموت !!!!
موراتس لم يصدق من هوْل الصدمة ..وقرر أن يكشفْ على صحته عند أكثر من طبيب …لكن للاسف جميعهم أجمعوا أنه سوف يموت بعد 6 او 8 شهور .
موراتيس «استسلم» للامر الواقع وقرر الرجوع لموطنه الاصلي في جزيرة انكاريا في اليونان ليعيش ما تبقى من حياته
صديقنا موراتيس اشترى مزرعة ،و بنى منزل وقضى ايام سعيدة مع اصدقائه القدامى ….ومرت 6 شهور و السنة الاولى و الثانية و الثالثة دون ان يموت !!
بل ظل موراتيس حتى بلغ سن 90 سنة ….وقتها قرر أن يعود لامريكا ليخبر الاطباء بحالته، ليكتشف ان كل الاطباء الذين شخصوا حالته قد ماتوا ..
ظل موراتيس حيا حتى بلغ 102 سنة وتوفى بتوقف القلب بسبب كثرة الضحك !!!!!!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى