الأخبار

محكمة الاحتلال في القدس تجدد عرضها القديم لاهالي حي الشيخ جراح بالبقاء كمستأجرين في بيوتهم لمدة 15 عاما مع دفع الإيجار

جددت محكمة الاحتلال الإسرائيلية عرضاً سابقاً تم رفضه من عائلات فلسطينية بحي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، هو البقاء في منازلهم “كمستأجرين” لمدة 15 عاما.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية إن المحكمة العليا الإسرائيلية، قدمت “حلا وسطا بشأن إخلاء العائلات العربية في حي الشيخ جراح”.

وفقا للاقتراح المقدم إلى الطرفين (العائلات الفلسطينية وجمعية استيطانية)، سيتم الاعتراف بالعائلات الفلسطينية كـ “مستأجرين محميين” لمدة 15 عاما أو حتى يتم التوصل إلى ترتيب آخر”.

وخلال هذه الفترة ستدفع العائلات الفلسطينية التي تقيم في منازلها المهددة بالمصادرة الإيجار لجمعية “نحلات شمعون”، التي تدعي ملكيتها للأرض التي أقيمت عليها المنازل.

فيما لم يصدر أي رد من العائلات الفلسطينية بعد ، وخاصة انها رفضت في السابق.

وتقيم 27 عائلة فلسطينية في منازلها المهددة بالمصادرة، منذ عام 1956، بموجب اتفاق مع الحكومة الأردنية (التي كانت تحكم الضفة الغربية، بما فيها شرقي القدس، قبل احتلالها عام 1967) ووكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”.

وتدعي جماعات استيطانية إسرائيلية أن المنازل أقيمت على أرض كانت بملكية يهودية قبل عام 1948، وهو ما ينفيه الفلسطينيون

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى