أخبار كندا

ترودو يتعهّد في برنامجه الانتخابي بإنفاق المزيد من الأموال

أعلن جوستان ترودو زعيم الحزب الليبرالي يوم الاربعاء برنامج الحزب الانتخابيّ قبل موعد الانتخابات التشريعيّة الفدراليّة المبكّرة. وتعهّد ترودو في البرنامج حال فوزه بالسلطة، بإنفاق مليارات الدولار لمعالجة المشاكل السياسيّة الطويلة الأمد وتلك التي استجدّت قبل نحو سنة ونصف بسبب جائحة فيروس كورونا المستجدّ.

وتضمّن البرنامج الانتخابي الذي يقع في 58 صفحة إنفاق أموال جديدة بقيمة 78 مليار دولار على مدى خمس سنوات.

ويختلف برنامج الليبراليّين عن البرنامج الذي أعلنه زعيم حزب المحافظين إرين أوتول من حيث الأولويّات التي حدّدها الحزب الليبرالي ومن بينها التغيّر المناخي والمصالحة مع السكّان الأصليّين والثقافة والفنون و تشديد القيود المتعلّقة بحيازة الأسلحة الناريّة.

كما تعهّد الزعيم الليبرالي جوستان ترودو بإعادة مستويات التوظيف إلى ما كانت عليه قبل بداية الجائحة، واتّهم الليبراليّون حزب المحافظين بأنّه يعارض دعم العمّال والشركات.

ويجادل الحزب الليبرالي بأنّ حزب المحافظين يشكّل خطرا على البلاد لأنّه لا يفرض إلزاميّة التطعيم على موظّفي القطاع العام والمسافرين، كما أنّه يخطّط للتراجع عن خطّة رعاية الطفل التي يقول الليبراليّون إنّها تخفّف من التكاليف التي يتكبّدها الأهالي.

لا يمكن أن يقدّم إرين أوتول القيادة التي نحتاجها قال ترودو وأضاف أنّ زعيم المحافظين يقوم بِمغازلة المصالح الخاصّة، من معارضي التطعيم ومنكري التغيّر المناخي ولم ترِد كلمة عنصريّة ولا مرّة في برنامجه الانتخابي حسب قول ترودو.

نسبة مرتفعة من النساء المرشّحات في الانتخابات التشريعيّة المقبلة

قدّمت الأحزاب الفدراليّة الكنديّة لوائح المرشّحين للانتخابات التشريعيّ  المقبلة إلى هيئة الانتخابات.

وأقفلت الأحزاب بذلك باب تغيير الترشيحات قبل موعد الانتخابات التشريعيّة المحدّد في كندا في 20 أيلول سبتمبر الجاري.

وقدّمت الأحزاب الكبرى مرشّحين لِملء 338 مقعدا في مجلس العموم، وقدّم الحزب الليبرالي وحزب المحافظين مرشّحين عن كافّة المقاعد عبر أنحاء البلاد، حسب ما أفاد به كلّ منهما إلى سي بي سي ، القسم الإنجليزي في هيئة الإذاعة الكنديّة.

ويقول الحزب الليبرالي إنّه قدّم مرشّحين عن 338 مقعدا وتضمّ لوائحه “مهنيّين من قطاع الصحّة وقادة من السكّان الأصليّين وأساتذة ومدافعين عن حقوق المثليّين و ما يُعرف بمجتمع الميم LGBTQ، وعلماء وأبطالاً أولمبيّين وبارالمبيّين وبرلمانيّين ذوي خبرة وسواهم.

وقدّم حزب المحافظين بدوره مرشّحين عن 338 مقعدا، ولكنّه اضطرّ لسحب أحد مرشّحيه مع حلول الموعد النهائي لقبول الترشيحات.

وسحب المحافظون ترويْ مايرز المرشّح عن دائرة دارتموث كول هاربور في نوفا سكوشا بسبب ادّعاءات سلوك جنسي بحقّه، ولن يقدّم الحزب مرشّحا عن هذه الدائرة حسب ما قاله لسي بي سي.

وقال حزب الشعب في كندا إنّه سيقدّم 330 مرشّحا، أي أكثر بقليل من الـ315 مرشّحا الذين قدّمهم في الانتخابات التشريعيّة الفدراليّة الأخيرة عام 2019، في حين لم يعط الحزب الأخضر لسي بي سي أيّة معلومات حول عدد مرشّحيه.

النساء والتنوّع الجنسي أكثر من أيّ وقت مضى:

وتقول منظّمة إيكوال فويس Equal Voice ، وهي منظّمة كنديّة غير ربحيّة تروّج لترشيح عدد أكبر من النساء ، إنّ هذه الانتخابات تمثّل زيادة مستمرّة في عدد المرشّحين من غير الذكور منذ الانتخابات الفدراليّة التي جرت عام 2015.

وتمثّل النساء والمتنوّعونجنسيّا 44 بالمئة من المرشّحين حسب إيكوال فويس، مقارنة بنسبة 42 بالمئة خلال الانتخابات التشريعيّة الأخيرة عام 2019.

وأشارت المنظّمة بالاستناد إلى لوائح مرشّحي الليبراليّين والمحافظين إلى أنّ الحزبَين يواصلان التقدّم على صعيد الترشيح المتنوّع.

ويمثّل النساء والمتنوّعونجنسيّا 43 بالمئة من مرشّحي الحزب الليبرالي، مقارنة بنسبة 39 بالمئة خلال انتخابات 2019، و31 بالمئة خلال انتخابات العام 2015.

ويمثّلون 33 بالمئة من مرشّحي حزب المحافظين، مقارنة بنسبة 32 بالمئة عام 2019 و 20 بالمئة في انتخابات العام 2015.

وأعربت إلينور فاست المديرة التنفيذيّة لدى إيكوال فويس عن ارتياح المنظّمة لِهذا التقدّم .

ويقدّم حزب الكتلة الكيبيكيّة مرشّحين في كافة الدوائر الانتخابيّة في مقاطعة كيبيك، التي تتمثّل في مجلس العموم الكندي بـ78 مقعدا.

وتقول إيكوال فويس إنّ نسبة مرشّحي الكتلة الكيبيكيّة من النساء والمتنوّعين بين الجنسين بلغت 47 بالمئة هذه المرّة، مقارنة بنسبة 45 بالمئة في الانتخابات الماضية، متقدّمة بذلك على الليبراليّين والمحافظين.

وتواصل المنظّمة جمع المعلومات حول مرشّحي الحزب الديمقراطيّ الجديد والحزب الأخضر، كما قالت المديرة التنفيذيّة إلينور فاست لسي بي سي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى