بوتين ينتقِم من لبيد لم يتصل معه ورفض تهنئته وروسيا ترفض منح تأشيرات للوفد الإسرائيليّ لأزمة الوكالة اليهوديّة - جريدة مشوار ميديا
الأخبار

بوتين ينتقِم من لبيد لم يتصل معه ورفض تهنئته وروسيا ترفض منح تأشيرات للوفد الإسرائيليّ لأزمة الوكالة اليهوديّة

صعدّت موسكو اليوم من الأزمة الدبلوماسيّة الحادّة مع دولة الاحتلال الإسرائيليّ، حيث كُشِف النقاب عن أنّ الكرملين يرفض حتى اللحظة منح تأشيرات للوفد الإسرائيليّ الذي عينّته حكومة يائير لبيد لحلّ الخلاف بين الطرفيْن والذي تفجرّ بعد القرار الروسيّ بوقف عمل (الوكالة اليهوديّة) على أراضيها ومنعها من العمل بتاتًا، وهو القرار الذي يُتخّذ لأوّل مرّةٍ منذ انهيار الاتحاد السوفيتي، وفق ما أكّدته المصادر في تل أبيب، صباح اليوم الاثنين.

وفي السياق، وصف أحد المسؤولين الكبار في دولة الاحتلال قرار موسكو منع (الوكالة اليهوديّة) من النشاط على الأراضي الروسيّة قائلاً إنّ “موسكو رفعت لتل أبيب البطاقة الصفراء”، كما نقلت القناة الـ13 بالتلفزيون العبريّ، على حدّ وصفه، فيما ذكرت القناة الـ12 بالتلفزيون العبريّ، نقلاً عن مصادر مطلعة بتل أبيب أنّ الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، غيرُ راضٍ عن تولي يائير لبيد، رئاسة الوزراء الإسرائيلية، ويعتبر أنّ ذلك قد يضر بالعلاقات الثنائية بين تل أبيب وموسكو، وذلك بسبب التصريحات التي كانت قد صدرت عن لبيد بشأن العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وأكّد التلفزيون الإسرائيليّ أنّ السفير الروسي لدى تل أبيب، أناطولي فيكتوروف، أجرى مباحثات مغلقة مع مسؤولين إسرائيليين نقل لهم خلالها موقف الكرملين من تعيين لبيد رئيسا للحكومة الإسرائيلية، وقال، بحسب التقرير إنّ روسيا ليست راضيةً عن تعيين لبيد بسبب تصريحاته السابقة ضد الغزوّ الروسي لأوكرانيا، مُشدّدًا على أنّ تولي لبيد للمنصب قد يخلق صعوبات في العلاقات الثنائية بين البلدين.

وقالت صحيفة (هآرتس) العبريّة الاثنين، اعتمادًا على مصادرها السياسيّة الرفيعة في تل أبيب، قالت إنّ رفض موسكو منح الوفد الإسرائيليّ التأشيرات يمنع الأخير من إجراء المفاوضات مع الجانب الروسيّ، ولا سيمّا أنّ المحكمة العليا الروسيّة ستُناقِش القضية يوم الخميس القادم، أيْ أنّ التأخّر في منح التأشيرات من قبل الروس هدفه إعاقة المفاوضات بين الطرفيْن والتأكيد، على الأقّل من الجانب الروسيّ، أنّ الخلاف ليس قضائيًا، بل سياسيٍّ، بحسب المصادر السياسيّة بتل أبيب.

وفي هذا السياق، ونقلاً عن مصادر سياسيّة رفيعة في تل أبيب، كشفت صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبريّة النقاب عن أنّه من الواضح لجميع الأشخاص الضالعين في العلاقات الإسرائيليّة الروسيّة، أنّ القرار بحلّ الوكالة اليهوديّة في روسيا هو قرار سياسيّ بامتياز، وأنّ موسكو اتخذّته كردّ فعلٍ على موقف رئيس الوزراء الإسرائيليّ يائير لبيد من الحرب في أوكرانيا.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة جدًا في الكيان، قولها إنّ “استمرار إغلاق مكاتب الوكالة اليهودية في روسيا، هو ضربة قاسية للهجرة اليهودية القادمة من هناك، ممّا يجعل من الأزمة الحالية مصدرًا للانشغال الإسرائيليّ على قدم وساق، لأنّها تشكل ذروة جديدة في التوترات بين تل أبيب وموسكو، خاصّةً مع استمرار القتال في أوكرانيا المستمر منذ خمسة أشهر”، على حدّ تعبيرها.

المصادر ذاتها أكّدت أنّه منذ ذلك الحين، اتخذ رئيس الوزراء لبيد موقفًا متشددًا ضدّ الروس، وكان أوّل من انضمّ للغرب في معاداة موسكو، وإصدار إدانات شديدة ضد الرئيس فلاديمير بوتين، ممّا يجعل القرار الروسي سياسيًا بحتًا، ويأتي كنوع من الانتقام، رغم أنّه تذرع بأسباب تتعلق بانتهاكات للقانون، طبقًا للمصادر التي اعتمدت عليها الصحيفة.

بالإضافة إلى ذلك، فإنّه بحسب (هآرتس) العبريّة، فإنّ الأوساط السياسيّة في تل أبيب، تكاد تجزم أنّ القرار بوقف عمل (الوكالة اليهوديّة) لم يكن ليصدر لولا الموقف الإسرائيليّ من حرب أوكرانيا، وتصريحات لبيد بخصوصها، ممّا أثار غضب الروس بشدّةٍ، لاسيما حين اتهمهم بارتكاب “جرائم حرب”، وقاد قرار إسرائيل بتأييد الإدانة ضد روسيا في الأمم المتحدة، وتعليق عضويتها في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، ولذلك كان ملاحظًا، تابعت المصادر ذاتها، أنّه منذ أنْ تولى لبيد منصب رئيس الوزراء، لم يُجرِ أي محادثة مع بوتين، كما لم يتصل الأخير به لتهنئته بتوليه منصبه الجديد، الأمر الذي يقطع الشكّ باليقين بأنّ موسكو بإغلاقها (الوكالة اليهوديّة) تنتقِم من إسرائيل بسبب موقفها من العملية العسكريّة الروسيّة في أوكرانيا، على ما نقلته المصادر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

We use cookies to give you the best online experience. By agreeing you accept the use of cookies in accordance with our cookie policy.

Privacy Settings saved!
Privacy Settings

When you visit any web site, it may store or retrieve information on your browser, mostly in the form of cookies. Control your personal Cookie Services here.

These cookies are necessary for the website to function and cannot be switched off in our systems.

In order to use this website we use the following technically required cookies
  • wordpress_test_cookie
  • wordpress_logged_in_
  • wordpress_sec

We track anonymized user information to improve our website and build better user experience.

Decline all Services
Accept all Services