الأخبار

الرئيس الافغاني الهارب أشرف غني استقر في أبو ظبي

أفاد تقرير نشره موقع “كابل نيوز” الأفغاني، اليوم الأربعاء، بأن الرئيس السابق أشرف غني استقر في العاصمة الإماراتية أبو ظبي “بعد فراره من كابل عقب سيطرة طالبان على أفغانستان.

ولفت الموقع في تغريدة عبر صفحته على “تويتر” نقلا عن مصادر، إلى أن “الرئيس الأفغاني السابق الذي فر من البلاد، استقر الآن في أبو ظبي عاصمة الإمارات العربية المتحدة”.

وكانت تقارير إعلامية سابقة تحدثت عن إمكانية أن يسافر غني إلى سلطنة عمان عبر طاجيكستان بعد خروجه من أفغانستان، لكن هذه الأنباء لم يتم تأكيدها من مصادر رسمية.

كذلك، لم يصدر حتى الساعة أي تأكيد رسمي إماراتي أو من جانب غني يؤكد وجوده في أبو ظبي.

وكان غني قال في أول تصريح عقب فراره من البلاد إن حركة طالبان باتت اليوم أمام اختبار تاريخي، وإن معظم المواطنين الأفغان قلقون على مستقبلهم.

وأعرب غني الذي لم يحدد مكان وجوده، عن ثقته التامة بأن عددا كبيرا من المواطنين كانوا سيقتلون وأن كابل كانت ستدمر لو بقي في أفغانستان، مضيفا أن “طالبان” انتصرت.

واعلن نائب الرئيس الأفغاني أمر الله صالح نفسه حاكما شرعيا في أفغانستان بعد هروب الرئيس وفقا للدستور ، الا انه لا يحظى على دعم سكان البلاد

وفي وقت سابق من اليوم أعلن أمر الله صالح، النائب الأول للرئيس الأفغاني، أنه وأنصاره لم يفقدوا روح النضال “خلافا للولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي”، وأنهم يرون فرصا هائلة أمامهم لمقاومة حركة “طالبان”.

وشدد صالح على أنه “الرئيس الشرعي المؤقت” دستوريا، بعد هروب الرئيس أشرف غني من أفغانستان عقب سيطرة “طالبان” على البلاد بكامله يوم الأحد الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى