الأخبار

استشهاد خمسة جنود سوريين في عدوان جوي إسرائيلي استهدف مطار دمشق الدولي وبعض النقاط جنوب العاصمة

استشهد خمسة جنود سوريين فجر السبت في هجوم جوي إسرائيلي قرب مطار دمشق وفق ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا).

ونقلت سانا عن مصدر عسكري قوله “نفذ العدو الإسرائيلي عدوانا جويا برشقات من الصواريخ من اتجاه شمال شرق بحيرة طبريا مستهدفا مطار دمشق الدولي وبعض النقاط جنوب مدينة دمشق”.

وأضاف المصدر “تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها، وأدى العدوان إلى استشهاد خمسة عسكريين ووقوع بعض الخسائر المادية”.

وقال سكان يعيشون في محيط دمشق إن “انفجارا عنيفا هز مناطق جنوب العاصمة قرب مطار دمشق الدولي”.

وتحدثت وسائل إعلام سورية رسمية عن “عدوان جوي إسرائيلي على المنطقة الجنوبية ووسائط دفاعنا الجوي تتصدى للصواريخ المعادية”.

وأكد السكان لوكالة الأنباء الألمانية “أن صاروخين اطلقا باتجاه العاصمة دمشق وسقط الأول جنوب العاصمة دمشق بينما تمكنت وسائط الدفاع الجوي التابع للجيش السوري من تدمير صاروخ آخر جنوب العاصمة “.

وأعلنت وزارة النقل السورية اليوم السبت استمرار العمل في مطار دمشق الدولي وعدم تأثره بالقصف الصاروخي الاسرائيلي في ساعة مبكرة صباح اليوم السبت . وقالت الوزارة في بيان لها تلقت وكالة الأنباء الألمانية(د ب ا) نسخة منه اليوم السبت ” لا يوجد أي تعديل على الرحلات الجوية المقررة والمبرمجة عبر مطار دمشق الدولي، والمطار يعمل بشكلٍ طبيعي في خدمة المسافرين ووفق حركة النقل الجوي المعتادة “.

ويعد القصف على مطار دمشق الدولي هو الثالث خلال الشهر الجاري، كما تعرض المطار ومحيطه لعشرات الغارات منذ اندلاع الأزمة في سوريا في منتصف شهر آذار/مارس .2011

ومن جهتها أدانت حركة “حماس” الفلسطينية، القصف الإسرائيلي الذي استهدف فجر السبت، مطار دمشق الدولي، جنوب غربي سوريا.

وقال حازم قاسم، المتحدث باسم الحركة، في بيان: “ندين بشدّة القصف الصهيوني على سوريا الذي استهدف مطار مشق الدولي، وأدى لاستشهاد 5 جنود من الجيش السوري”.

وأضاف: “هذا القصف امتداد للعدوان الصهيوني على كل المنطقة”، مردفا أن الحركة تقف إلى جانب سوريا في مواجهة هذا العدوان المتكرر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى