فكاهة

نكت ديسمبر 1 \ 2021

تقول احدى السيدات :
بعد الانتهاء من اجتماع خرجت من الفندق وبدأت أبحث عن مفاتيح سيارتي، لم تكن المفاتيح في حقيبتي أو في جيبي. عدت سريعا للبحث عنها في قاعة الاجتماع، لم تكن المفاتيح هناك أيضا !!
فجأة أدركت أنني قد أكون تركتها في السيارة. فقد كرر لي زوجي عدة مرات ألا أترك المفاتيح في فتحة التشغيل..
نظريتي هي أن فتحة التشغيل هي أفضل مكان كي لا تفقد المفاتيح !! أما وجهة نظره فإن ذلك يؤدي لسرقة السيارة بسهولة !!
هرعت فورا إلى موقف السيارات ، وحينها وصلت إلى استنتاج مخيف . . . . فلقد كانت نظريته صحيحة . . . . كان موقف السيارات فارغا !!
اتصلت على الفور بالشرطة لأبلغهم أن السيارة قد سرقت واخبرتهم اسمي، ومواصفات السيارة، المكان الذي أقف فيه وما إلى ذلك، وقد اعترفت بأنني قد تركت مفاتيحي في السيارة ..
ثم بدأت الأمور تصعب أكثر و أكثر، اتصلت مع زوجي وقلت له وأنا أتلعثم:
«حبيبي» – فأنا لا أدعوه عادة «حبيبي» ولكنني أستخدمها في مثل هذه الأوقات –
«تركت مفاتيحي في السيارة، وقد تمت سرقتها» كانت هناك فترة من الصمت. فكرت خلالها أن الاتصال انقطع، ولكن بعد ذلك سمعت صوته وهو يصرخ
«غبية» ، «لقد أوصلتك أنا اليوم إلى الفندق !» الآن… حان الوقت أن أصمت. وقلت له محرجة… «حسنا، هل من الممكن أن تأتي وتأخذني؟».
صرخ مرة أخرى: «سوف آتي، ولكن بعد أن أقنع هذا الشرطي أنني لم أقم بسرقة سيارتك.»


امارتية كاتبة بتوتير:
الناس بلندن وباريس وانا ما عندي الا دبي مول واتلانتس… اتصور مع الدلافين !!!
رد عليها واحد اردني
لعاد انا شو اقول!
البسس القطط في الحارة عرفوا اسمي
بمر على البسة بقلها هش
بتقلي مفلح يستر عرظظظظظظك ترا مسكرة معي

ثلاث عجايز قاعدات باب دار بحكين مع بعض وحدةمنهن سرحانة.بسألنها صاحباتها ليش سرحانه ..قلتلهن سمير جوزي صاير ينسى حاط العقال ع راسه وبسأل وين العقال..ردت عليها صاحبتها أنت اهون مني ..أنا كان ممدد على الفراش وبحكيلي قومي ياحجة افرشيلي بدي أنام ..الثالثة بتحكيلهن أنتن أهون مني أنا مرة قعد قبالي وظل صفافن في ويتأمل في أنا انبسطت قلت ابو ملحم رجع شباب إلا هو بحكيلي أنا شايفك بس مش عارف وين ؟

 

ست كبيرة طالعه بالباص عالشام..
ع الطريق سألت الشوفير : وصلنا ع حمص ؟
قلا #الشوفير : لا لسى
بعد شوي سألتو : وصلنا ع حمص ؟ قال : لا
رجعت سألتو بعد شوي نفس السؤال … رد عليها نفس الجواب .
ولما كررت السؤال كمان مره قالها الشوفير
ياحجه لما نوصل ع حمص بخبرك
#قالتلو : طيب بس ما تنساني
#قلها الشوفير : خلص وعد ما بنسى
ونامت الحجة . ونسي الشوفير
فاقت قريب النبك و قالت : وصلنا ع حمص .. ؟
قالها الشوفير : ياحجه قربنا نوصل #الشام …
والله نسيت نبهك لما وصلنا حمص لا تآخذيني ياحجة
الحجة : وين بتنصرف هي لا تآخذيني
انت وعدتني تنبهني لما نوصل #حمص … شو اعمل انا هلق
لازم ترجعني لحمص
#الركاب تضامنوا معها لانو الشوفير هو الغلطان و طلبوا منو يرجع لحمص … الزلمه اضطر يرجع وصلوا حمص قالولها : ياحجة هي حمص قومي نزلي
ردت: بس أنا رايحة #عالشام ..
ليش بدي انزل بحمص
قلها الشوفير : لكان ليش رجعتينا ع حمص
قالتلو: بنتي قالتلي بس توصلي ع حمص . خدي حبة الضغط

 

حكمة: (حركت الوتد )
حدث ذات يوم
أن إبليس أراد الرحيل من موقع كان يسكن فيه مع أبناءه
فرأى أحد أولاده خيمة فقال لا أُغادرن حتى أفعلن بهم الأفاعيل
فذهب إلى الخيمة
فوجد بقرة مربوطة بوتد
ووجد امرأة تحلب هذه البقرة
فقام فحرك الوتد
فخافت البقرة وهاجت
فانقلب الحليب على الأرض
فغضبت المرأة فدفعت البقرة بشدة فسقطت البقرة وماتت
فجاء زوجها فرأى البقرة فطلق زوجته وضربها
فجاء قومها فضربوه
فجاء قومه فاقتتلوا واشتبكوا
تعجب إبليس فسأل ولده ويحك ما الذي فعلت ؟؟؟
قال لا شيئ فقط
( حركت الوتد ) .

أصدق من هدهد
تنازع الهدهد والغراب يوماً على حفرة ماء، كلٌّ منهما يدّعي بأنّ الحفرة له، واختصما ولم يستطيعا حلَّ الخلاف بينهما.
وبعد نزاع طويل، اتفقا على أن يحتكما إلى قاضي الطيور، فذهبا إليه وسردا عليه قصتهما، فطلب منهما البينة؛ فمَن يملك البينة تكن الحفرة من نصيبه، فنظرا إلى بعضهما، والتزما الصمت.
وعندما طال صمتهما، علم القاضي بأنه لا بيّنة لواحد منهما على الآخر!!
ثم ما كان من القاضي إلا أن حكم بالحفرة للهدهد!!! فقال له الهدهد متعجّباً: لمَ حكمتَ لي بالحفرة أيها القاضي ؟!
فرد القاضي قائلاً: لقد اشتهر عنك الصدقُ بين الناس، فقالوا: (أصدقُ من هدهد)
فسكت الهدهد للحظة، ثم قال: إنْ كان الأمرُ كما قلتَ، فإني والله لستُ ممن يُشتهَر بصفة ويفعل خلافها، هذه الحفرة للغراب، ولئن تبقى لي هذه الشهرةُ، أفضلُ عندي من ألف حفرة.
لذلك سُمعتك الطيبة هي رأس مالك، وستعيش أكـثر منك، فتشبث بها وحافظ عليها واجعلها تدافع عنك في حياتك وحتى بعد مماتك.

منافقين:
سأل مدير ثلاثة موظفين في العمل هل (2+2 =5) ؟
فأجــــاب الاول : نعـــم يـا سيـدي =5
اما الثـاني فأجاب : نعــم يا سيـدي =5 إذا اضفنا لها واحد
و الثـالث : قال لا سيدي خطأ فهي=4
و في اليوم التالي لم يجد الموظفون زميلهم الثالث في العمل و بعد السؤال عنه علموا انه تم الاستغناء عنه !!
فتعجب نائب المدير و قال للمدير: يا سيدي لم تم الاستغناء عن الثالث؟
فردّ قائلآ : اما الاول : فهو كذاب و يعلم انه كذاب ( و هذا النوع مطلوب)
أما الثاني : فهو ذكي و يعلم انه ذكي ويتستر عن ما لا يرضيه ( و هذا النوع مطلوب). أما الثالث : فصادق و يعلم انه صادق ويفضح ما لا يرضيه (هذا النوع متعب و صعب التعامل)
ثم سأل المدير نائبه : هل 2+2=5 ؟
فقال نائبه : سمعت قولك يا سيدي و عجزت عن تفسيره فمثلي لا يستطيعون تفسير قول عالم
فرد المدير في نفسه : و ذلك منافق ( و هذا النوع محبوب)

 

قصة مشيخة الحصيني ( نوع من الثعالب صغيرة الحجم )
في يوم من الايام ذهب حصيني جائع إلى احدى القرى ليلأ ليسرق الدجاج كعادته من البيوت وبحث عن طعامه فلم يجده فصعد على سطح احد البيوت وكان البيت لصباغ غزل فشاء القدر ان يسقط الحصيني في حوض الاصباغ وعندما خرج من الحوض رأى نفسه قد تلون بعدد من الألوان ففكر في حيلة عند عودته فجمع جميع الحصاني في منطقته
وقال لهم :من الان انا شيخكم لان هذه الألوان تدل على الشيخة والمشيخة عليكم طاعتي والإلتزام باوامري
وأمتثلت جميع الحصاني لاوامره وبدأت تقدم له الطعام والخدمة
وفي يوم من الايام أمطرت السماء وزال الصبغ وظهر الحصيني الحقيقي فولى هاربأ تارك الشيخة والمشيخة
كم حصيني في وقتنا تصور بتغيير هندامه أصبح شيخ

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى