فكاهة

نكت اكتوبر 2

وحده راحت لمدرسة بنتها الصغيرة
في اجتماع الأمهات و رجعت البيت
و لما صار الظهر و رجعت البنت من المدرسة
دخلت المطبخ على أمها تقول: ماما البنات بحكو أمك شكلها صغيرة
قالت الأم : هسسسس لا تكملي…. بس يجي ابوكي ونقعد على الغداء قولي هالكلام
و لما قعدو على الغداء !!
قالت: الأم اه يا بنيتي شو كنتي بتقولي اليوم لما جيتي من المدرسة !!
قالت : البنات يقولو أمك شكلها صغييره ،،
وقصيره و أذانها كبيره تخوف كأنها ساحرة الله يعين جوزها عليها ……. بيقولوا الرز طلع من مناخير الاب من الضحك

زوجه ارسلت لام زوجها
عزيزتي عمتي …. لا تنصحيني كيف اربي اولادي لاني عايشة مع واحد من اولادك وشايفة تربايتك منيح …
ردت عليها عمتها…
والله انك صادقة وكلامك عالجرح لاني لو ربيته منيح ما كان تزوج وحدة طرمة مثلك

ﻭﺍﺣﺪ ﻋﻨﺪﻭ ﻭﻻﺩ ﻛﺘﻴﺮ ﻭما ﻣﻌﻮ ﻳﻄﻌﻤﻲ ﺍﻭﻻﺩﻩ
ﺣﻠﻒ ﻋﻠﻰ ﻣﺮﺗﻮ ﺍﺫﺍ ﺑﺘﺤﺒﻞ ﻟﻴﺪﻓﻦ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﻋﺎﻳﺶ .ﻭﺣﺒﻠﺖ ﺍﻟخانم ﻭﺟﺎﺑﺖ ﻭﻟﺪ .
ﻣﺸﺎﻥ ﺍﻟﻴﻤﻴﻦ ﺍﺧﺪ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻘﺒﺮﻩ ﺑﻌﺪ ﻣﺎ ﻟﻔﻮ ﺑﺤﺮﺍﻡ ﻭﻗﻠﻮ ﻟﻠﺤﻔﺎﺭ ﺍﺣﻔﺭ ﺍﻟﻘﺒﺮ ﺑﺪﻱ ﺍﺩﻓﻦ ﻫالولد.
ﻻﺣﻆ ﺍﻟﺤﻔﺎﺭ ﺍﻧﻮ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﻋﻢ ﻳﺘﺤﺮﻙ .
ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻼﺏ ﻫﻞ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﻋﺎﻳﺶ ﺣﺮﺍﻡ ﻋﻠﻴﻚ .
ﻗﺎﻡ ﺣﻜﺎﻟﻮ ﻗﺼﺘﻪ ﻭﺍﻧﻪ حالته عدم . ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻪ ﺍﻟﺤﻔﺎﺭ ﺑﻴﺮﺑﺎ ﻣﻊ ﺍﺧﻮﺍﺗﻮ . بياكل ﻛﺴﺮﺓ ﺧﺒﺰ ﻳﺎﺑﺴﻪ ..بياخد ﺑﻨﻄﻠﻮﻥ ﺍﺧﻮﻩ ﺍﻟﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﻤﺸﻘﻮﻕ . ﺻﺒﺎﻁ ﻋﺘﻴﻖ ﻣﻔﻜﻮﺡ . ﺑﻨﺎﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺭﺽ . ﺑﺪﺑﺮ ﺣﺎﻟﻮ
ﻫﻮﻥ ﻧﻄﻖ ﺍﻟﻤﻮﻟﻮﺩ ﻭ ﻗﺎﻝ ﻟﻠﺤﻔﺎﺭ ﺍﺣﻔﺭ ﻋﻤﻲ ﺍﺣﻔر تلحسوا طيزي ﺍﻧﺘﻮ ﻭهالعيشة

في احد البرامج الاذاعية روى المذيع حالة مريض خطرة متوقفة على جمع مبلغ 250 الف دولار وطلب من اهل الفضل التبرع وانهالت على الاذاعة مكالمات المتبرعين ، احد المتصلين تبرع للمريض بدولارين فقط فسأله المذيع لماذا دولارين فقط فرد عليه وقال انها نصف ما املك وان اجود بالشئ اليسير افضل من عدمه ويبدو ان كلامه أثر في المتبرعين فاتصل احدهم وتبرع ب 8000دولار اربع الاف للمريض واربع الاف للمتبرع الفقير وتوالت التبرعات وكلها مناصفة بين المريض والمتبرع الفقير حتى اتت مكالمة من المريض نفسه وطلب من المذيع انه يريد اعادة الدولارين للفقير بس يحل عنا

واحد بيحكي :
روحت عالبيت وحكيت لزوجتي تحط على وجهي ماسك الخيار . وماقصرت ، قطعت الخيار وزينت وجهي
إجت بنتي عمرها 5 سنين تضحك وتحكي : رح أحكي للجيران إنه أبوي بيحط زي النسوان !!!
ضحكت وحكيتلها لا ما رح تحكي لحدا لأنك شاطرة !!!
إنتهى الموضوع ، ومر أسبوع ونسينا القصة
رحت للسوبر ماركت وأخذت أغراض ومن ضمن الأغراض خيار … وبنتي معي لما وصلنا للمحاسب مسكت أكبر خيارة واتطلعت فيّا وبعدين التفتت على المحاسب والناس واقفة !!!
حكت لأبوها : أنا شاطرة ما راح أحكيلهم ماما وين بتحطلك الخيار ..
الاب: احكي وين بتحطلي لخيار بلاش ألعن ابوكي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى