أخبار كندا

في أونتاريو ازدياد مطّرد في الإصابات ونماذج كوفيد تتوقع 000 18 إصابة يومياً

يوصي الخبراء بأن تأمر حكومة مقاطعة أونتاريو السكان بالبقاء في المنزل لمدة ستة أسابيع لتتراجع وتيرة العدوى المرتفعة في المقاطعة الواقعة في الوسط الكندي. ويرى الخبراء بأن هذا الإجراء سيكون فعالا في حال تم إعطاء

000 100 جرعة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19 يوميا. علما أنه لن يتم الشعور بتأثير هذا الإجراء على الفور.
يقول الدكتور Adalsteinn Brown، من لجنة الخبراء التي تقدم المشورة لحكومة دوغ فورد، «إنه يجب علينا العودة إلى نوع الاحتواء الذي اعتمدته السلطات المحلية في نيسان/أبريل من العام الماضي، في بداية الوباء». ويحث سكان أونتاريو على أخذ الأزمة الصحية المستفحلة على محمل الجد، على الرغم من شعورهم بالإرهاق ونفاد صبرهم.
بدون تدابير صارمة، يمكن أن تكون أونتاريو قريبة من كارثة وقوع 30.000 إصابة يوميًا. وتظهر التوقعات الأكثر تفاؤلا، والتي تفترض قيودا أكثر تشددا أكثر من 000 10 إصابة يومية.
هذا وكانت نقلت هيئة الإذاعة الكندية بأنه وفقًا لتوقعات نماذج كوفيد، التي سيتم الإعلان عنها لاحقا، قد يكون هناك أكثر من 18000 إصابة جديدة يوميا بحلول نهاية شهر أيار/مايو المقبل.
ويشدد الخبراء على أنه من دون التقيد الصارم بالإجراءات الصحية، يمكن أن يظل عدد الإصابات مرتفعًا هذا الصيف.
في سياق متصل، أفادت السلطات الصحية في أونتاريو اليوم بأن حالات الاستشفاء وعدد المرضى في العناية المركزة وصل إلى أعلى مستوياته منذ بداية الوباء. ويوضح الدكتور براون بأنه في حال استمر الوضع في التدهور، فإن القطاع الصحي قد لا يتمكن من علاج جميع المرضى المحتاجين إلى رعاية مركزة. فقد سُجّلت نحو 4500 حالة إصابة جديدة بـ»كوفيد – 19» في أونتاريو في الساعات الـ24 الأخيرة، أكثر من نصفها بمتحوّرات فيروس كورونا المستجدّ، وهي أكثر خطورة وأسرع انتشاراً من النسخة الأولى من الفيروس. وتجاوز معدل الإصابات اليومية في أونتاريو 4300 حالة خلال الأسبوع الماضي.

على صعيد آخر، لا يبدو أن أرقام عدد حالات الاستشفاء في العناية المركزة تتراجع، وسجلت ذروة جديدة أيضا في عدد المرضى الذين يتلقون العلاج في وحدات العناية المركزة عبر أنحاء المقاطعة وقد بلغ عدد هؤلاء اليوم 700 مريض.

يذكر أنه لا يزال سكان أونتاريو الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 29 عامًا هم الفئة العمرية الأكثر تعرضا للإصابة بكوفيد، مع وجود 8454 حالة نشطة. وقد توفي منهم، منذ بداية الوباء، 14 شابا.

في حملة التطعيم، أفادت السلطات الصحية أنه تم حتى الآن، إعطاء أكثر من 000 644 3 جرعة من اللقاحات في أنحاء أونتاريو. وبلغ عدد الذين حصلوا على التحصين الكامل ضد كوفيد 000 342 شخص.

يذكر أنه في ضوء الوضع الذي لا يتحسن، يمكن لحكومة فورد تشديد القيود الصحية بناء على التوصيات العاجلة المتزايدة من خبراء الصحة.
وفي أبرز التدابير الجديدة للتصدي لموجة العدوى بالفيروس التاجي التي تشهدها المقاطعة، مددت حكومة الحزب التقدمي-المحافظ أمر البقاء في المنزل لمدة أسبوعين آخرين، كما أعلنت عن مراقبة حركة المرور على الحدود مع مقاطعة كيبيك ومقاطعة مانيتوبا.
وأشارت الحكومة إلى أن حظرا سيفرض على التنقل بين المقاطعات والذي دخل حيز التطبيق اعتبارا من  الاثنين.
سيسمح فقط بعبور الحدود للأشخاص الذاهبين إلى العمل أو للحصول على الرعاية الطبية أو لنقل البضائع، وللسكان الأصليين الذين لديهم حقوق بموجب المعاهدات , فيما  أكدت السلطات المحلية بأن الشرطة ستمنح حقوقا متزايدة لضمان بقاء الناس في المنازل. ويتعرض المخالفون لخطر الغرامة التي تبلغ 750$.

فقد أُغلقت الحدود البرية لمقاطعة أونتاريو أمام حركة المرور مع جارتيْها الشرقية، مقاطعة كيبيك، والغربية، مقاطعة مانيتوبا، منذ منتصف الليلة الماضية.
وأصدرت حكومة كيبيك بعد ذلك بقليل قراراً تمنع بموجبه سكان أونتاريو من دخول كيبيك للحدّ أيضاً من انتشار الجائحة. وأونتاريو وكيبيك هما على التوالي أكبر اثنتيْن بين مقاطعات كندا العشر من حيث عدد السكان وحجم الاقتصاد.
وباتت الحدود البرية بين أكبر مقاطعتيْن كنديتيْن مغلقة في الاتجاهيْن أمام حركة المرور إلّا في حالات الضرورة، من بينها الانتقال بين مقاطعة وأُخرى من أجل العمل أو السكن أو لدواعٍ صحية أو إنسانية.
ولا يسري الحظر أيضاً على حركة مرور البضائع.
وتنوي حكومة برايان باليستر في مانيتوبا إعادة نشر نقاط مراقبة على حدود المقاطعة لإبلاغ الوافدين إليها عن إجراءاتها الجديدة الهادفة للحدّ من انتشار الجائحة.
وتلاحظ سلطات مانيتوبا ارتفاعاً في عدد الحالات الجديدة الناجمة عن التنقل والسفر.
وإغلاق الحدود هو أحد الإجراءات الصارمة التي أعلنت عنها حكومة أونتاريو يوم الجمعة، ومن ضمنها حجر صحي إلزامي مدته ستة أسابيع.
وسعياً منها لتسريع حملة التطعيم ضدّ الوباء أعلنت سلطات مقاطعتيْ أونتاريو وألبرتا عن تخفيض سنّ الأشخاص المؤهلين للحصول على لقاح «أسترازينيكا» إلى 40 عاماً ابتداءً من غد الثلاثاء.
(المصدر: سي بي سي)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى