أدب

فليحيا الحاكم !!

د. عبد القادر فارس( هاملتون )

في وطني العربي

هذا الممتد من الماء

إلى ذاك الماء

هتفَ الشعب الغلبان

فليحيا الحاكم

ملكاً كانْ

أو سلطانْ

أو شيخاً

من نسل الأمراء

فهم النبلاء !!

***

أو أي رئيسٍ

صار زعيماً

بانقلابٍ جاء

أو نصَّبهُ الأعداء

أو عبرَ الصندوق

المملوءِ بأوراقٍ بيضاء  

مُنتخباً زوراً شَهِدوا

كذباً ونِفاقاً ورياء

من حاشيةٍ خرساء

أو فازَ بتصفيقٍ

من رهطِ الدَهماء!!

***

في بلادي

هذي العربية

المنكوبة بالحكام

يلتصقُ الحاكم

بكرسيَّ العرش

بأقوى غِراء

يبقى طِوال العمر

ولو لمِئةِ عام

ومن أجلِ الشعب

وتحسين النسل

يتزوج عشرَ نساء!!

***

يمسكُ بيدهِ اليُسرى

كُلَ السُلطات

من الأعلى للقاع

يتولى أمرَ قضاء

ووزيرَ دفاع

وغزوَ فضاء

يقومُ صلاةَ الليل

ويُقيمُ حُمرَ الحفلات

يأمرُ بحُكمِ الإعدام

وفي الصبحِ ينام

ويمنعُ أيَّ عزاء!!

***

في عالمنا العربي

الحاكمُ مِثلَ الديك

منفوش الريش

في قَنِ دجاج

يُضاجِعهُن صباحاُ ومساء

دون استئذان

يتباهى مثل الطاووس

في الأرضِ يجوس

ويصرخُ كالمهووس

كل معارض سوفَ ندوس

فهو عميلٌ أو جاسوس

ونحن الشرفاء!!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى