أخبار كندا

فتح الحدود الكندية أمام الأميركيّين منتصف آب أغسطس المقبل

قال رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو إنّه من المحتمل أن تعيد كندا فتح حدودها أمام المواطنين الأميركيّين الذين أكملوا التطعيم في آب أغسطس المقبل.

وفي حال واصلت حملة التطعيم مسارها التصاعدي، من المحتمل أن تباشر كندا باستقبال المسافرين الأجانب من حول العالم الذين أكملوا التطعيم اعتبارا من أيلول سبتمبر المقبل، قال رئيس الحكومة جوستان ترودو عقب لقائه الافتراضي مع رؤساء حكومات المقاطعات لِتحديث حالة كوفيد-19.

وأوضح مكتب رئيس الحكومة في بيان، أنّ كندا قد تبدأ بالسماح للمواطنين الأميركيّن و حاملي تأشيرة الإقامة الدائمة الذين أكملوا التطعيم بالدخول إلى كندا في إطار رحلات غير ضروريّة.

أشار رئيس الحكومة إلى أنّه في حال استمرّ مسار التطعيم على معدّلاته، وواصلت ظروف الصحّة العامّة تطوّرها الإيجابيّ، ستكون كندا قادرة على استقبال المسافرين من كلّ البلدان الذين أكملوا التطعيم في أوائل أيلول سبتمبر المقبل أضاف البيان الصادر عن مكتب رئيس الحكومة.

رئيس الحكومة جوستان ترودو يتحدّث في مؤتمر صحفي.

رئيس الحكومة جوستان ترودو قال إنّ كندا ستكون قادرة على استقبال المسافرين من كلّ الدول الذين حصلوا على جرعتَي اللّقاح اعتبارا من أيلول سبتمبر المقبل

الصورة: RADIO-CANADA / ISABELLE LAROSE

وتابع مشيرا إلى أنّ المباحثات مستمرّة مع الولايات المتّحدة بشأن إعادة فتح الحدود، ويمكن أن نتوقّع إعادة استقبال المسافرين من الولايات المتّحدة اعتبارا من الشهر المقبل.

ولم يُشر البيان ما إذا كان سيُطلب من المسافرين الأميركيّين تقديم وثيقة تثبت حصولهم على اللقاح، وهو موضوع بالغ الحساسيّة في الولايات المتّحدة التي استبعدت فكرة جواز سفر اللقاح.

وقال رئيس الحكومة جوستان ترودو إنّ كندا تتصدّر مجموعة العشرين من حيث معدّل التطعيم، وأضاف أنّ 80 بالمئة من الكنديّين تلقّوا الجرعة الأولى من اللقاح، وتلقّى أكثر من 50 بالمئة منهم الجرعتَين.

وارتفعت الضغوط على الحكومة الكنديّة من كندا ومن الولايات المتّحدة، من أجل تخفيف إجراءات إغلاق الحدود المستمرّة منذ آذار مارس من العام الماضي.

ومن بين الداعين إلى إعادة فتح الحدود أمام السفر غير الضروري للأشخاص الذين أكملوا التطعيم، السناتور تشاك شومر، زعيم الأغلبيّة الديمقراطيّة في مجلس الشيوخ الأميركي.

كما دعت مجموعات ناشطة في قطاع السياحة والنقل الجوّي وغرف التجارة وشبكات المطاعم وسواها، الحكومة الكنديّة إلى إعادة فتح الحدود أمام المسافرين الأجانب الحاصلين على جرعتَي اللّقاح.

وأغلق البلَدان الحدود في وجه السفر غير الضروري في إطار جهود التصدّي لِلجائحة، بموجب اتّفاق موقّع بينهما، يتمّ تجديده شهريّا منذ نحو سنة ونصف.

عناصر من الشرطة وشاحنة على طريق تحيط به الأشجار.

الشرطة الفدراليّة الكنديّة تدقّق في حركة دخول المسافرين إلى بريتيش كولومبيا، في ظلّ اإغلاق الحدود الكنديّة الأميركيّة أمام السفر غير الضروري بسبب جائحة فيروس كورونا الممستجدّ

الصورة: THE CANADIAN PRESS / DARRYL DYCK

وباشرت كندا بتخفيف الإجراءات الحدودويّة، و أعفت الكنديّين والمقيمين الدائمين العائدين إلى البلاد من الحجر الصحّي مدّة 14 يوما، في حال كانوا قد حصلوا على جرعتَي اللّقاح المضادّ لمرض كوفيد-19.

ومن المتوقّع أن يعطي رئيس الحكومة المزيد من التفاصيل حول خطّة إعادة فتح الحدود الأسبوع المقبل كما ورد في البيان الصادر عن مكتب جوستان ترودو.

وأضاف البيان أنّ رؤساء الحكومات المحليّة أعربوا عن تأييدهم لخطّة إعادة فتح الحدود، في حال اتّسمت بالوضوح، وبحثوا في نظام تطعيم يوفّر للكنديّين قدرة التنقّل دوليّا بثقة .

ورحّب برايان هيغينز عضو الكونغرس الأميركي عن الحزب الجمهوري بالنبأ، واعتبر أنّ خطّ النهاية بدأ لوح في الأفق بالنسبة للأشخاص المقيمين على طرفَي الحدود الذين ظلّوا بعيدين عن عائلاتهم لِفترة طويلة كما قال هيغنز.

(سي بي سي)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى