تطبيق ’’تيك توك‘‘ الصيني تحت مجهر أجهزة الاستخبارات الكندية – جريدة مشوار ميديا
رياضة

تطبيق ’’تيك توك‘‘ الصيني تحت مجهر أجهزة الاستخبارات الكندية

صرح رئيس الوزراء الكندي جوستان ترودو اليوم الخميس بأن الوكالة الكندية للتجسس الإلكتروني تراقب التهديدات الأمنية التي يشكلها التطبيق الإلكتروني الشهير TikTok الذي تملكه الصين.

صرح رئيس الوزراء الكندي جوستان ترودو اليوم الخميس بأن الوكالة الكندية للتجسس الإلكتروني تراقب التهديدات الأمنية التي يمكن أن يشكلها التطبيق الإلكتروني TikTok الذي تملكه الصين.

ورداً على أسئلة الصحفيين في مبنى البرلمان الكندي في العاصمة أوتاوا، قال ترودو إن ’’مركز أمن الاتصالات‘‘، و’’وكالة الاستخبارات الإلكترونية الكندية‘‘، تضعان TikTok تحت المجهر. هذا في الوقت الذي يسعى فيه المشرعون الجمهوريون في الولايات المتحدة الأميركية إلى حظر هذا التطبيق في أراضيهم.

وكان أعلن السيناتور الأميركي الجمهوري ماركو روبيو أمس عن مشروع قانون يدعمه أعضاء من الحزبين الجمهوري والديمقراطي في البلاد، يرمي إلى حظر تطبيق التواصل الاجتماعي الصيني الشهير في الولايات المتحدة الأميركية.

شاب يحمل هاتفا ذكيا عليه تطبيق تيك توك.

تحظى المنصة الإلكترونية تيك توك بشعبية كبرى ولديها أكثر من مليار مستخدم حول العالم.

الصورة: AFP VIA GETTY IMAGES / LOIC VENANCE

يستجيب مشروع القانون للمخاوف المتزايدة في الولايات المتحدة من أن تقوم شركة ’’بايت دانس‘‘ (ByteDance Ltd) المالكة للتطبيق، باستخدامه من أجل التجسس على الأميركيين أو فرض الرقابة عليهم.

وأشار مكتب السيناتور الأميركي إلى أن مشروع القانون الذي اقترحه من شأنه أن يمنع كل المعاملات من قبل أي شركة تواصل اجتماعي في الصين وروسيا، أو تحت تأثير هاتين الدولتين.

يشكل مشروع القانون الجديد امتدادًا لقوانين الولايات المتحدة الحالية التي تقيد الوصول إلى Tik Tok.

يذكر أنه في آب/ أغسطس 2020، وافق مجلس الشيوخ الأمريكي بالإجماع على مشروع قانون يحظر على الموظفين الفيدراليين استخدام هذا التطبيق على الأجهزة التي تقدمها الحكومة.

من جهته، قال متحدث باسم TikTok، إن الخطط الأمنية لـ تيك توك في الولايات المتحدة تم تطويرها تحت إشراف وكالات الأمن القومي الأمريكية الرئيسية.

وفي ما يتعلق بكندا ، يشير المتحدث إلى أن تيك توك لم تقم أبدا بتقديم بيانات المستخدمين الكنديين إلى الحكومة الصينية ولن تفعل حتى إذا طُلب منها ذلك. وأضاف المتحدث أنه يتم تخزين بيانات المستخدم الكندي في مراكز البيانات في الولايات المتحدة وسنغافورة.

في أوتاوا، يقول الناقد الأخلاقي في الحزب الديمقراطي الجديد ماثيو غرين في رسالة إلكترونية إلى القسم الإنكليزي في هيئة الإذاعة الكندية: ’’إن الحزب يعتقد أن أوتاوا قد تراجعت عن نظرائها من الحكومات في أوروبا عندما يتعلق الأمر بحماية البيانات. إذ لم تطالب أوتاوا بفرض حظر على تحميل تطبيق TikTok على أجهزة الموظفين الفيدراليين‘‘.

والجدير ذكره أن زعيم الديمقراطيين الجدد جاغميت سينغ لديه ما يقرب من 000 900 متابع على TikTok ويستخدم هذه المنصة الإلكترونية بانتظام.

في خبر متصل،صرح ترودو أيضا بأن حكومته تراقب ما يفعله الأمريكيون  بشأن عملاق وسائل التواصل الاجتماعي الأمريكي تويتر، الذي تعرض لتدقيق شديد منذ أن اكتملت عملية شراء الملياردير إيلون ماسك للشركة في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

We use cookies to give you the best online experience. By agreeing you accept the use of cookies in accordance with our cookie policy.

Privacy Settings saved!
Privacy Settings

When you visit any web site, it may store or retrieve information on your browser, mostly in the form of cookies. Control your personal Cookie Services here.

These cookies are necessary for the website to function and cannot be switched off in our systems.

In order to use this website we use the following technically required cookies
  • wordpress_test_cookie
  • wordpress_logged_in_
  • wordpress_sec

We track anonymized user information to improve our website and build better user experience.

Decline all Services
Accept all Services