معتقل نازي لدى القوات الروسيةيكشف ان طبيب كتيبة “أيدار” قتل بمسدسه جرحى مقاتلي دونباس عام 2014 – جريدة مشوار ميديا
الأخبار

معتقل نازي لدى القوات الروسيةيكشف ان طبيب كتيبة “أيدار” قتل بمسدسه جرحى مقاتلي دونباس عام 2014

موسكو تفتح قضايا جنائية ضد 75 من المرتزقة المشاركين بالقتال في أوكرانيا

كشف فيتالي باشتانيك النازي المعتقل لدى القوات الروسية، الذي كان عنصرا في كتيبة “أيدار” النازية الأوكرانية، أن طبيبا من كتيبته قام بتصفية المسلحين الجرحى من دونباس في عام 2014.

وقال باشتانيك في شهادات أدلى بها للقوات الروسية إن “طبيبا من كتيبة النازيين (أيدار) قتل شخصيا عددا من جرحى مقاتلي دونباس في يونيو عام 2014، وذلك بالقرب من مدينة ششاستيا في جمهورية لوغانسك”.

وأشار إلى أن اسم الطبيب كان فاليرا ويبلغ من العمر حوالي 32 عاما، وكانوا ينادونه بـ”دوك”.

وتابع أن أحد المسلحين الجرحى كان طريح الفراش ومصابا بصدره، فحضر هذا الطبيب إليه ونظر لحالته، ثم أخرج مسدسا وأطلق النار عليه فأرداه قتيلا.

موسكو تفتح قضايا جنائية ضد 75 من المرتزقة المشاركين بالقتال في أوكرانيا

على صعيد متصل فتحت لجنة التحقيق الروسية قضايا جنائية ضد 75 من المرتزقة المشاركين في الأعمال العدائية في أوكرانيا.

وقال ألكسندر باستريكين، رئيس لجنة التحقيق الروسية، في مقابلة مع RT: ” المرتزقة وصلوا من بريطانيا وجورجيا وكندا والنرويج والولايات المتحدة ودول أخرى.. على سبيل المثال، أنشأ مامولاشفيلي، وهو مواطن من جورجيا، تشكيلا مسلحا يسمى “الفيلق الوطني الجورجي” على أراضي أوكرانيا، وعمل كقائد له، وأشرك ما لا يقل عن 24 مواطنا جورجيا في أنشطته كمرتزقة”، مضيفا أن بعضهم استسلم وتم استجوابهم.

ولفت باستريكين إلى أنه يوجد الآن أكثر من 2000 جندي أوكراني في روسيا استسلموا وألقوا أسلحتهم طواعية اثناء القتال، بما في ذلك خمسة من قادة ألوية القوات المسلحة الأوكرانية، الذين قاتلوا ضد سكان دونباس.

وتابع قائلا: “المحققون يعملون معهم، ويستجوبونهم للمزيد من التفاصيل حول ملابسات جرائم النظام الأوكراني. وتتعلق هذه الشهادات، من بين أمور أخرى، بالعمل مع مدربين أجانب، فضلا عن مشاركة مواطني البلدان الأخرى كمرتزقة في القتال إلى جانب أوكرانيا”.

وحول الاضطهاد والملاحقات التي تعرض لها مواطنون روس في أوكرانيا فتحت لجنة التحقيق 14 قضية جنائية بشأن وقائع الملاحقات الجنائية غير القانونية للمواطنين الروس في أوكرانيا، وقال باستريكين: “لجنة التحقيق الروسية فتحت 14 قضية جنائية بشأن الملاحقة غير القانونية لنواب ومسؤولين ومحامين روس في أوكرانيا من قبل وكالات إنفاذ القانون الأوكرانية”.

وأضاف باستريكين:”نرى بوضوح قرارات سخيفة وغير قانونية من قبل السلطات المختصة في أوكرانيا بشأن الملاحقة الجنائية على أسس بعيدة الاحتمال لنوابنا ومسؤولين آخرين.. هذه الأمثلة تظهر قيمة عدالتهم”.

المصدر: “نوفوستي”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

We use cookies to give you the best online experience. By agreeing you accept the use of cookies in accordance with our cookie policy.

Privacy Settings saved!
Privacy Settings

When you visit any web site, it may store or retrieve information on your browser, mostly in the form of cookies. Control your personal Cookie Services here.

These cookies are necessary for the website to function and cannot be switched off in our systems.

In order to use this website we use the following technically required cookies
  • wordpress_test_cookie
  • wordpress_logged_in_
  • wordpress_sec

We track anonymized user information to improve our website and build better user experience.

Decline all Services
Accept all Services