الرئيسيةعين على كندامنوعات

كندا تحظر البلاستيك أحادي الاستخدام ابتداءً من العام المقبل

كشف جوناثان ويلكينسون، وزير البيئة الكندي يوم الأربعاء،عن القائمة الكاملة للمنتجات البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد التي سيتمّ حظرها عبر كندا اعتبارًا من العام المقبل.
ويشمل ذلك أكياس البقالة والأواني وقشّات الشرب، حسب ما أعلنه الوزير في مؤتمر صحفي عقده في مدينة غاتينو المجاورة للعاصمة الكندية أوتاوا.
وقد تم تجميع هذه القائمة مع الأخذ في الاعتبار المنتجات البلاستيكية غير القابلة لإعادة التدوير والبدائل المتاحة في السوق بأسعار معقولة.
ووفقًا للوزير ويلكينسون، فإنّ الكنديين يرمون 3 ملايين طن من البلاستيك كل عام. « ما يعادل 570 كيس قمامة مملوءة بالبلاستيك كل دقيقة وكل يوم.»، كما أوضح.
«بصراحة ، لسنا في طليعة العالم في هذا المجال. هذا هو بالضبط نفس النهج الذي اتبعته العديد من البلدان في أوروبا ، بما في ذلك بريطانيا ، وقد تعلمنا بالتأكيد من العمل الذي قاموا به.»، جوناثان ويلكنسون
لا تزال الحكومة الكندية تأمل في الوصول إلى صفر نفايات بلاستيكية بحلول عام 2030. وحاليًا، يتم إعادة تدوير 9٪ فقط من البلاستيك المستخدم في كندا.
وتعتزم الحكومة الفيدرالية رفع هذه النسبة. ولم يعط الوزير هدفاً أو جدولاً زمنياً لهذا الهدف. وسيكون للمقاطعات دور في ذلك حيث أكّد الوزير ويلكنسون على «الحاجة إلى استشارة المزيد من المقاطعات والأقاليم قبل المضي قدمًا» في خطته للتخلص التدريجي من البلاستيك أحادي الاستخدام.
وقد أرسلت الحكومة الكندية مذكّرات عمل في هذا الشأن للمقاطعات. وقال الوزير إنّ الحكومة «تريد أخد الوقت الكافي لاعتماد نهج توافق عليه جميع حكومات المقاطعات والأقاليم.»
ووعدت الحكومة الكندية الليبرالية، منذ أكثر من عام، حظر المنتجات البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد ‏وذلك بموجب قانون حماية البيئة الكندي.
سي بي سي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى