أدب

خاطرة: رسول السلام

راوية وادي \ تورونتو \

قل لهم .. أنا الصمتُ رسولُ السلامِ

حين جفتْ من أيامكم … مزنَ الوصالِ

و ذبلت أشجارِ المحبةِ ..

التي بعثرتها ريح ُ الغضبِ في فيافي الهجرِ

و استغنت .. قلوبكم عن الأحبةِ ..

و هان .. حلو الأيام

قل لهم أنا الصمتُ رسولُ السلامِ

لقلوبكم ِالتي أقفلت أبوابَ الصفحِ و العفو ..

و نزعت أياديكم الغاضبة

من الصدورِ … طيبَ الخصال

ذكرهم ….. يا عهدَ الوصلِ

كيف هرب من الشفاهِ الكلام

و ألغي الهمسُ .. و منعَ اللمسُ

و كيف الحروفُ تاهت في الجوفِ الحارقِ

من كثرةِ العتابِ و الملام

قل لهم :ْ لا تظلموني أن صمتّوا

و أنصتوا الى همسِ القلوبِ

التي يكويها …. البعادُ و الجفا

و اسمعوا رسائلَ الصمتِ تناشدكم:

خيركم من غفرَ و عفا

و من لا يتناسَ الزلاتِ

ما بقيَّ له صديقا … و لا أخا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى