الأخبارالرئيسية

المبعوث الأمريكي إلى الشرق الأوسط يصل لتل أبيب للعمل على “تثبيت هدوء مستدام”

أعلنت السفارة الأمريكية في إسرائيل مساء الجمعة، وصول المبعوث الخاص للولايات المتحدة إلى الشرق الأوسط، هادي عمرو، إلى تل أبيب لبحث “تثبيت هدوء مستدام” بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وذكرت السفارة، في بيان نشرته عبر “تويتر”، أن عمرو، الذي يشغل رسميا منصب مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الإسرائيلية الفلسطينية، “وصل اليوم إلى تل أبيب لتأكيد الحاجة إلى العمل باتجاه تحقيق هدوء مستدام مع الاعتراف بحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها”. وأضافت السفارة الأمريكية: “الإسرائيليون والفلسطينيون يستحقون حرية وأمنا وكرامة وازدهارا بدرجة متساوية”.

ودعا الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إلى خفض كبير للهجمات الصاروخية بين الإسرائيليين والفلسطينيين، لكنه اعتبر أن رد إسرائيل على العمليات من قطاع غزة لم يكن مبالغا فيه.

نشرت “كتائب القسام” الجناح العسكري لحركة “حماس” الفلسطينية، اليوم الجمعة، فيديو يظهر ما قالت إنه استهداف طائرة مسيرة لأحد المصانع الكيماوية في نير عوز بالقرب من مدينة خانيونس.

وتظهر في بداية المقطع طائرة مسيرة وهي تحلق في الجو، بينما يظهر في وقت لاحق سقوطها على موقع ما أحدث انفجارا.

وكانت الكتائب أعلنت في وقت سابق من اليوم استهداف مصنع كيماويات بمسيرة “شهاب”، التي أعلنت عن بدء استخدامها أمس الخميس.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان مقتضب إنه اعترض طائرة دون طيار أطلقت من قطاع غزة، دون أن يقدم مزيدا من التفاصيل.

ومع تواصل القصف الاسرائيلي الهمجي والعنيف لمختلف مناطق غزة  وسقوط مئات الصواريخ على مختلف المدن الاسرائيلية  فقد اندلعت اشتباكات عنيفة في مختلف مدن ومناطق تجمع الفلسطينيين في الداخل المحتل ومدن ومناطق الضفة الغربية والقدس  بين المواطنين الفلسطينيين وقوات الاحتلال  الإسرائيلية.وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن تسعة مواطنين قتلوا منذ مطلع اليوم بالرصاص الإسرائيلي، منهم ستة أشخاص قتلوا خلال المواجهات في أريحا ورام الله وسلفيت ونابلس وجنين، بالإضافة إلى فلسطيني آخر قتل في وقت سابق من اليوم برصاص الجيش الإسرائيلي بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن عن مدخل مستوطنة عوفرا، شرق رام الله. كما أصيب 474 فلسطينيا على الأقل خلال مواجهات اليوم، حسب “الهلال الأحمر”.

وأشارت وسائل الاعلام إلى أن خمسة أشخاص اعتقلوا خلال مواجهات عند حاجز الجلمة شمال جنين، فيما تجمع مجموعة كبيرة من المستوطنين على طريق أريحا-رام الله قرب قرية الخان الأحمر.

وأوضحت  أن المواجهات في معظم المناطق اندلعت على عدة جولات، فجرا ثم بعد صلاة الجمعة، مؤكدة أن عددا من المناطق شهدت عمليات إطلاق نار. وأفادت  بوجود كمائن للمستوطنين، مؤكدة إحراق سيارة تابعة لمستوطن في بلدة بيت فوريك.

كما أكدت مراسلة RT إحراق برج عسكري تابع للقوات الإسرائيلية في طولكرم، لافتة إلى أن الاشتباكات امتدت حاليا إلى مناطق جديدة لم تشهد مثل هذه الاضطرابات سابقا.

وقالت مراسلتنا أن الجيش الإسرائيلي يستخدم أساليب قمع بالغة الشدة بحق المحتجين منها جرافة وقناصة.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا” بأن القوات الإسرائيلية فرقت باستخدام قنابل صوتية والغاز المسيل للدموع والرصاص الحي والمطاطي مسيرات فلسطينية في مناطق مختلفة من الضفة الغربية، واشتباكات اندلعت بين الطرفين في كل من مدينتي الخليل ووقلقيلية وبلدتي بيتا وقصرة وقرى أوصرين وبيت دجن وكفر قدوم ودار صلاح ومادما وبورين وأسكاكا ونعلين، بالإضافة إلى المدخل الشمالي لمدينة البيرة ومحيط مصانع “غاشوري” الإسرائيلية غرب طولكرم وحاجز حوارة جنوب نابلس.

وأكدت الوكالة وقوع عشرات حالات الاختناق بالغاز بين الفلسطينيين خلال هذه المواجهات، بالإضافة إلى إصابات متعددة بالرصاص الحي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى