أخبار كندا

الحجر الصحّي إلزامي للكنديّين العائدين بعد تلقّي اللقاح في الخارج

تعيّن على الكنديّين الذين توجّهوا إلى الولايات المتّحدة لتلقّي اللقاح المضادّ لِفيروس كورونا المستجدّ أن يلتزموا بالحجر الصحّي 14 يوما عقب عودتهم إلى البلاد.
ولا تشمل الاستثناءات من الحجر الصحّي الحاليّة الأشخاص الذين يسافرون لتلقّي اللقاح في الخارج كما أفادت وكالة الصحّة العامّة الكنديّة في بيان.
اختبارات الكشف عن الفيروس والاستثناءات للمسافرين العائدين إلى كندا بعد تلقّي خدمات طبيّة في بلد أجنبيّ لا تنطبق على الذين يتلقّون اللقاح المضادّ لِكوفيد-19 كما أفاد متحدّث باسم وكالة الصحّة العامّة في رسالة موجّهة بالبريد الإلكتروني.
ويستفيد من الإجراء الكنديّون الذين يسافرون إلى الخارج من أجل تلقّي علاج طبّي (نافذة جديدة) منقذ للحياة خارج كندا.
وتقدّم الولايات المتّحدة اللقاح مجانا لسائقي الشاحنات الكنديّين الذين يعملون على نقل البضائع بين كندا والولايات المتّحدة عبر الحدود البريّة بين البلدين.
و لا يخضع هؤلاء العمّال الأساسيّون لإجراءات اختبار الكشف عن الفيروس والحجر الصحّي التي تفرضها سلطات الصحّة الكنديّة على كلّ المسافرين العائدين إلى البلاد.
اللقاحات المضادّة لِفيروس كورونا المستجدّ متوفّرة على نطاق واسع في كندا كما أفادت وكالة الصحّة العامّة في بيانها.
وتمّ إعطاء 19،8 مليون جرعة لقاح، وتلقّى 47،6 بالمئة من الكنديّين الجرعة الأولى حسب بيانات سي بي سي، القسم الإنجليزي في هيئة الإذاعة الكنديّة.
ولفتت وكالة الصحّة العامّة الكنديّة إلى أنّ قرار السماح بدخول الولايات المتّحدة هو بيد وكالة الجمارك وحماية الحدود الأميركيّة .
وأفادت الوكالة بأنّها لا تسمح للكنديّين بدخول الولايات المتّحدة إن كان الغرض من الزيارة هو فحسب لتلقّي اللقاح.
وأصدرت الوكالة بيانها بغية توضيح ما أوردته بعض التقارير في وقت سابق من الأسبوع، من أنّه يمكن اعتبار اللقاح المضادّ للفيروس من بين الخدمات الطبيّة الأساسيّة، ويمكن أن يُستثنى الكنديّون في هذه الحالة من الحجر الصحّي مدّة 14 يوما.
وحصل عدد من سكّان مقاطعة ألبرتا على إعفاء من الحجر الصحّي، بعد عودتهم من عيادة تطعيم في ولاية مونتانا الأميركيّة حيث تلقّوا اللقاح المضادّ لِكوفيد-19.
وتمّ إغلاق الحدود بين كندا والولايات المتّحدة في وجه السفر غير الضروري والسياحة والرحلات الترفيهيّة، بموجب اتّفاق بين البلدين في بداية الجائحة في آذار مارس الفائت.
ويتعيّن على الواصلين إلى كندا، باستثناء العمّال الرئيسيّين، إبراز اختبار كورونا نتيجته سلبيّة والتزام الحجر الصحّي مدّة 14 يوما.
ومنذ شباط فبراير الفائت، تمّ إعفاء المرضى الذين يسافرون إلى الخارج لتلقّي العلاج الطبّي من الحجر الصحّي، شرط أن يقدّموا بيانا موقّعا من مقدّم الرعاية الطبيّة مرخّص له في كندا، وأيضا من البلد الذي يتلقّوا فيه العلاج.
(سي بي سي )

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى